(PGD) التشخيص الوراثي قبل الزرع

منذ سنوات عدة أصبح العلماء بإمكانهم فحص أجنة المريض و بهذه السبب أصبح بإمكانهم تشخيص الأمراض الوراثية موجودة في الأجنة
التشوهات العددية والتشوهات الهيكلية واصطرابات الجين الواحد أصبح بإمكان العلماء تحديده في الكروموسومات، بتحديد جنسية الجنين أصبح العلماء بإمكانهم استبعاد الشذوذ الموجودة في الجنين
وبهذه الحالة أصبح العلماء بإمكانهم الاختيار الأجنة السليمة قبل النقل إلى رحم الإمرأة أو الأم وتسمى هذه العملية بعملية التشخيص الوراثي (PGD).
في هذه العملية تستخدم تقتيتين على نطاقٍ واسع أحدهما يطلق عليه عملية الFISH ويتم من خلاله فحص عدد محدود من الكروموسومات، FISH غالباً تستخدم في تحديد التشوهات العددية والهيكلية.
التقنية الثانية هي تقنية Sure ٢٤/Microarray يمكنه الفحص كل الكروموسومات موجودة في الجنين وهي الأحدث تقنياً
بنفس الوقت هذه العملية تسمىArray-CGH
وهي الأكثر موثوقية لاختيار الأجنة السليمة، هذه التقنيات يطبق بشكل روتيني بنجاح في عيادتنا.

.